Article Details
حلويات العيدحلويات العيد
حلويات العيد

حلويات العيد

 

لا تكتمل فرحة العيد دون مذاق المعمول اللذيذ بقوامه المفتّت الطري، والذي يطلق عليه اسم كعك العيد في بعض المناطق العربية. يتكوّن المعمول من عجينة السميد المحشوة بعجوة التمر أو بالجوز أو الفستق المجروش والمحلى، ممزوجاً بماء الورد وماء الزهر. وفي كل قطعة معمول شيء من ذكريات الطفولة وبهجة العيد.

المعمول في عاداتنا

المعمول في عاداتنا

يستغرق تحضير المعمول وقتاً طويلاً، لكن النتيجة النهائية تستحق كل لحظة. ويعتبر المعمول جزءاً من عاداتنا وتقاليدنا، حيث اعتاد معظم الناس على تقديم المعمول في الأعياد فقط: عيد الفطر، عيد الأضحى أو عيد الفصح. أما تحضير المعمول فهو تقليد بحد ذاته، له أجواؤه وطقوسه المميزة، حيث يجتمع أفراد الأسرة أو مجموعة الأصدقاء قبل أيام من العيد، للاستمتاع بالرفقة أثناء تحضير هذه القطع الصغيرة اللذيذة.

طريقة تحضير المعمول

طريقة تحضير المعمول

لكل عائلة عربية لمسات خاصة في تحضير المعمول، تتناقلها من جيل إلى آخر. سنعرفك هنا على الخطوات الأساسية: اخلطي السميد مع الزبدة، واتركي المزيج طوال الليل. وفي اليوم التالي، أضيفي الخميرة وماء الورد وماء الزهر والمحلب، ثم اتركي المزيج على حاله طوال الليل. في هذه الأثناء، يمكنك تحضير أنواع مختلفة من الحشوات مثل عجوة التمر، الجوز المجروش أو الفستق المجروش، مع ماء الورد وماء الزهر. وللاستمتاع بمذاق رائع، يمكنك إضافة نستله® حليب مكثف محلى إلى خليط الحشوة.

تزيين المعمول

تزيين المعمول

قد يستغرق تحضير العجينة بعض الوقت، لكن معظم الجهد يتمّ أثناء تشكيل وتزيين المعمول. هناك طريقتان للقيام بذلك: استخدمي قوالب خشبية تقليدية تضمن أن تكون جميع قطع المعمول بنفس الشكل والحجم، أو يمكنك المغامرة قليلاً بتزيين قطع المعمول يدوياً باستخدام ملقط تقليدي مصنوع من النحاس. الطريقة الثانية أكثر احترافية، لكنها تضع مزيداً من الضغط على من يزيّن المعمول لضمان الحفاظ على نفس الحجم والشكل لجميع القطع، والهدف من ذلك أن يستمتع الضيوف جميعاً بنفس القدر من البهجة والمذاق الشهي!

اشتركي للحصول على آخر الوصفات

أود أن تصلني آخر الأخبار، والمعلومات، والعروض الخاصة بشركة نستله. يمكنني إيقاف الخدمة في أي وقت.

ادخلي بريدك الإلكتروني